مسلسل عمر

٢٠١٢٠٨١٩-٠١٠٤٢٨.jpg
مسلسل عمر هو مسلسل تاريخي تلفزيوني بتكلفة 200 مليون ريال سعودي. إنتاج مـشترك بين مركز تلفزيون الشرق الأوسط (mbc) ومؤسسة قطر للإعلام. المسلسل يحكي سيرة وحياةعمر بن الخطاب وما دار فيها من أحداث ومعارك وما اشتهر عنه من صفات منذ أن كان صغيرا حتى توفي. قام بالدور سامر إسماعيل وهو وجه جديد في أول ظهور له على الشاشة. قامت بدور زوجة الفاروق ألفت عمر. دقق على الوقائع التاريخية في النص الدرامي كل منيوسف القرضاوي و سلمان العودة وغيرهما. وستتم دبلجة المسلسل بلغات أخرى ومن المقرر عرض المسلسل في 5 قارات. كما تم تصوير المسلسل في أكثر من دولة منها: المغرب والتي تم تصوير أغلب المشاهد فيها بمدن: مراكش, طنجة, الدار البيضاء, الجديدة والمحمدية.

المسلسل من كتابة وليد سيف ومن إخراج حاتم علي. إستغرق تصوير المسلسل أكثر من 300 يوما. وبلغ عدد القائمين عليه 30 ألفا, بيـن ممثلين وطاقم. كما أن المسلسل يواجه إنتقادات وحملات كبرى لمنعه من العرض, علما أن المسلسل أخذ حيزا واهتماما ونقاشا مستمرا على مواقع التواصل الإجتماعي ما بين مؤيد ومعارض. ومن أبرز المسؤولين عن هذا العمل الدرامي فيصل بن جاسم آل ثاني.

ومن المرجح أن يستحوذ المسلسل على أعلى نسبة مشاهدة في شهر رمضان حيث من المتوقع أن يكون عدد المشاهدين للعمل 500 مليون مشاهد أي ثلث مسلمي الأرض.

النقد الفني

رغم جودة الصورة والإمكانيات بجانب وجود قائمة طويلة بأسماء علماء قاموا بمراجعة المادة التاريخية والنصوص الدينية وعلى رأسهم يوسف القرضاوي ولكن كانت هناك أخطاء كثيرة في الحلقتين الأولتين أولها مواصفات شخصية عمر بن الخطاب والثانية بآيات القرآن وتوقيت نزولها ففي الحلقة الثانية والتى دارت في الفترة الزمنية التي لم يكن فيها الرسول يعلن دعوته جهرا وفي حوار بين عمار بن ياسر وأبويه يحاول فيه إقناعهم بالإسلام قرأ عليهما سورة الضحى التي لم تكن قد أنزلت فى ذلك الوقت.[15]
وفي الحلقة الثانية قد جاء مشهد لعثمان بن عفان وهو يصلي في اتجاه قبلة الكعبة وهو وقتها كان اتجاه القبلة الى الأقصى.[بحاجة لمصدر]
وعلى صعيد آخر نجد أن مواصفات عمر بن الخطاب بالشكل بعيدة إلى حد كبير عن الممثل الذى يؤدي دوره فقد قال عبد الله بن عمر: “كان والدي أبيض تعلوه حمرة، طويلا، أصلع، أشيب”. وبالطبع ليس من العدل الإخلال بمجهود المخرج وفريق عمله بمحاولة إظهار القوة في شخصية عمر بن الخطاب، ولكن للأسف فالإختيار نفسه منذ البداية جانبه التوفيق، فالممثل من هيئته يبدو غزير الشعر على عكس عمر بن الخطاب إلى جانب أن صوته لم يكن قويا وجهوريا ووصفه في «عبقرية عمر» للعقاد هي أقرب إلى حقيقة الفاروق.[15]
مع أن المسلسل يسرد الأحداث بتريث ويزعم دقة التفاصيل إلا أنه لوحظ إسقاط أو تحريف بعضها. فعلى سبيل المثال من المعروف أن أخت عمر بن الخطاب أبَت أن تعطيه القرآن ليقرأه قبل أن يغتسل بينما لم يأخذ المسلسل بالاعتبار إغتساله, بل شوهدت أخته وقد قامت باعطائه المصحف لقرائته دون اعتراض يذكر.[بحاجة لمصدر]
العمل لا يرتقي الى الأعمال التاريخية المبهرة والتي اشتهر بها حاتم علي في أعماله التاريخية السابقة فأغلب الحلقات كانت مجرد حوارات طويلة ومملة، بعض الشخصيات تظهر فجأة ثم تختفى ولا يوجد عنصر التشويق بالعمل إلا كونه يتحدث عن عمر بن الخطاب. أما من يؤدي دور عمر فهو من أول أدوات ضعف العمل فنيا حيث البرودة الغريبة بأدائه وجمود ملامح وتقاسيم وجهه, حتى مع أحداث تتطلب تفاعلا إنسانيا طبيعيا لا تتغير. وربما لأنه أعطي دورا أكبر من امكانياته الحقيقية ولكن كان على مخرج العمل أو مساعديه أن يهتموا بمن يؤدي دور عمر ولكن يبدو أن المساحة التي وضعت للعمل جعلت المخرج لا يتمكن من أدواته جيدا خوفا من خروج أية ملاحظات قد تؤدي إلى إيقافه.[16]

الأبيات الشعرية التي حثت زعماء قريش على الثأر لقتلى معركة بدر: إن تقبلوا نعانق.. ونفرش النمارق او تدبروا نفارق.. فراق غير وامق!.. الحقيقة أن هذه الأبيات ليست لهند بنت عتبة بل لهند بنت بياضة أنشدتها مع أترابها يخاطبن أزواجهن ويهددنهم بعدم الاعتراف بهم أزواجا أو حتى رجالا اذا لم يقبلوا على قتال اعدائهم من الفرس في معركة ذي قار، وهي المعركة الوحيدة في الجاهلية التي اتحد فيها العرب لمقاتلة عدوهم، وتحقق لهم فيها النصر.. وإذا قبلنا بأن هند بنت عتبة قد استعادت الأبيات من الذاكرة فإن إنشادها لها منفردة لا تتفق مع الموقف، كما أن الأبيات انشودة جماعية. يلاحظ أن التركيز أيضاً لم ينصب على تقديم الشخصيات والحوادث من الناحية الفنية، بل انصب على الاهتمام بالتاريخ . فعلا صوت التاريخ على صوت الفن؛ مما أفقد المشاهد أن يتعايش مع المسلسل ويتفاعل معه؛ لأن التاريخ معروف لديه، إنه يريد أن يراه حياً على الشاشة، وهذا لم يظفر به حتى إن هذا التاريخ لم يكن مركزاً على عمر بن الخطاب الذي كان أول من دوّن الدواوين وأقام العدل بين الناس وراقب الولاة وحاكمهم، وسير الجيوش لفتح البلدان.. ولعل ما عرض من حلقات يسمح لنا بالقول إن المسلسل لم يوفق في تقديم شخصية عمر بن الخطاب الذي يعتبره بعض الغربيين من المئة العظام، كما لم يكن على مستوى ما توقعه الذين لم يعترضوا على عرضه على الشاشة الفضائية.

ردود الأفعال

لم تصل اعتراضات المشاهد العربي لمسلسل عمر بل تخطت هذه الإعتراضات إلى المحاكم ضد فريق العمل، في ظل إصرار مركز تلفزيون الشرق الأوسط (mbc) على عرضه، رغم رفض العديد من الجهات الدينية في دول إسلامية مختلفة. وصرح المخرج الإيراني أحمد رضا كرشاسبي: “إن قصة مسلسل الفاروق عمر كتبت على أساس سيناريو فيلم “أبو طالب” الذي كتبه بنفسه، مؤكداً أنه سيلجأ إلى القضاء تبعا للقوانين الدولية للطبع والنشر. وقال أن قصة المسلسل، مشابهة لقصته مع سيناريو فيلمه “أبو طالب”، مؤكداً أن المخرج حاتم علي أخذ منه قبل أربعة أعوام ملخص السيناريو المكون من 11 صفحة وبنى قصة مسلسله بناءً عليه وتصويره خلال العام الفائت، وسط تكتمٍ شديد، وبعيداً عن وسائل الإعلام.[6]. وأفتت رابطة علماء المسلمين بحرمة تمثيل الصحابة في المسلسلات بتوقيع 41 عضواً بالموافقة، ودعت الرابطة المسلمين إلى عدم مشاهدة المسلسل ومقاطعته[7]. واختلف في تمثيل الصحابة ما بين مؤيد ومعارض وقد صدرت عدد من الفتاوى بتحريم مشاهدته. فيما قال سلمان العودة أن تمثيل الصحابة جائز وأنه لا يعد نوعاً من أنواع الكذب, وأن مسلسل عمر بدون شخصيات سيكون “هزيلاً”[8].
اعترضت جريدة كيهان الإيرانية على مسلسل عمر ودعت لمقاطعة كل من تعاون في الإعداد لما منه من تعظيم للشخصية الرئيسية وبدا أنه يأخذ أبعادًا أوسع للتأثير الفكري وموقف الرأي العام التابع للجمهورية الايرانية داخلها أو في محيط اتباع مدرسة ولي الفقيه من مضامينه، في حين قدّمت قنوات طائفية متشددة كقناة فدك برامج ومواد تطعن في عمر وتُسقط فقرات شخصيات المسلسل على حديثها في منهج واضح لمقاومة أفكار المسلسل الرئيسية عن سيرة عمر بن الخطاب الخليفة الثاني وثاني أئمة الإسلام.
Sent iPadn Ť€©ћ№©¶@τ

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: